طباعة
الزيارات: 468

       أقام قطاع خدمة المجتمع و تنمية البيئة بكلية التربية النوعية بجامعة الإسكندرية مؤخراً ندوة بعنوان (التوعية بمخاطر الإدمان) بمقر الكلية بالتعاون مع صندوق مكافحة الإدمان و التعاطى بوزارة التضامن الإجتماعى كلقاء تثقيفى ضمن مبادرة جامعة الإسكندرية (إسكندرية بلا إدمان) حيث تناولت الندوة التوعية بمخاطر الوقوع بالإدمان وأسبابة وسبل الوقاية منه و كيفية علاجه و تفادى الوقوع به و كيفية التعامل مع المحيطين ممن وقعوا فى براثن الإدمان و تأهيلهم للتعافى من خلال الاستعانة ببعض الحملات الدعائية مع توضيح الخط الساخن للعلاج لتلقى طلبات العلاج بالمجان مع ضمان السرية التامة .

 

      وقد استهدفت الورشة طلبة و طالبات الكلية من الشباب لكونهم من أهم الفئات التي تعمل على بناء وتنمية المجتمع؛ فهم نواة نجاح الأوطان الذي لا يمكن الاستغناء عنهم وخاصة الإناث منهم حيث قد أوضحت الإحصائيات أن نسبة الإدمان فى الإناث تصل الى 26% كناتج عينة عشوائية تمت بمحافظة الإسكندرية أى أن من كل 100 مدمن يوجد 26 منهم إناث.

من هنا كانت هناك ضرورة ملحة للإنطلاق بتلك المبادرة لمكافحة الإدمان داخل كليات الجامعة بشكل خاص و للمجتمع السكندرى بشكل عام لدعم الشباب و تنمية مداركهم بالمفاهيم الخاطئة عن المواد المخدرة وخطورة تناولها.