طباعة
الزيارات: 441

تعد فكرة تدوير النفايات والمخلفات إحدى الأفكار الرائدة للمحافظة على البيئة والتوجه الحضارى والأهم من ذلك هو الحد من الإسراف والتبذير الذي بدوره سيقلص حجم تلك النفايات مما يعود أثره ليس في البيئة فقط بل إننا نوفر أموالاً طائلة بدلا من شراء ما يزيد على حاجتنا ويكون مصيره سلة النفايات . من هنا جاءت فكرة ورشه عمل "الخامات المستهلكة لعمل مشغولات فنيه بسيطه " المقامة ضمن فاعليات  الورشة الدولية الفن من أجل التنمية المستدامة المنعقدة من قبل كلية التربية النوعية بجامعة الاسكندرية تلبتاً  لدعوة منظمة اليونسكو العالمية للاحتفال بالاسبوع العالمى للتربية الفنية برعاية منظمة الإنسيا الدولية ( التربية من خلال الفن ) ، وجمعية الإمسيا المصرية ( التربية عن طريق الفن ) حيث قامت ساره محمد ابراهيم الباحثة بمرحلة الدكتوراة بالكلية باعادة استخدام بعض الخامات مثل الزاير والخرز والعصا الخشبية الصغيره وسوست الحياكه المستهلكة وأعاده توظيفها بشكل مناسب للأطفال فى اطارات للصور وبعض الاكسوارات

و المشغولا ت البسيطه لشغل وقت الفراغ بما ماهو مفيد وتنميته قدرات الأطفال على الابتكار